الدوري الإسباني : أتلتيكو مدريد يقلب الطاولة على برشلونة ويواجه الريال في النهائي

2020-01-09 | الدوري الإسباني
أتلتيكو مدريد يقلب الطاولة على برشلونة ويواجه الريال في النهائي مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول

قلب أتلتيكو مدريد تأخره في آخر عشر دقائق أمام برشلونة حامل اللقب واسقطه 3-2، ليبلغ نهائي الكأس السوبر الاسبانية في كرة القدم، الخميس على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية "الجوهرة المشعة" في مدينة جدة السعودية.

ويلاقي أتلتيكو مدريد بطل المسابقة في 1985 و2014، في النهائي جاره اللدود ريال مدريد المتوج 10 مرات آخرها في 2017 والفائز الاربعاء على فالنسيا 3-1 الاحد في جدة ايضا. 

وافتتح كوكي التسجيل لاتلتيكو خلافا للمجريات (46)، ثم قلب الارجنتيني ليونيل ميسي (51) والفرنسي انطوان غريزمان (62) الارقام، لكن اتلتيكو سجل ثنائية في آخر عشر دقائق عبر الفارو موراتا (81 من ركلة جزاء) والارجنتيني انخل كوريا (86) وضعته في النهائي.

وهذه اول خسارة لبرشلونة، حامل الرقم القياسي في المسابقة (13 لقبا)، في 13 مباراة ضمن مختلف المسابقات.

واجرى ارنستو فالفيردي مدرب برشلونة تغييرين على التشكيلة التي تعادلت مع اسبانيول 2-2 في الدوري المحلي حيث يتصدر التريتب بالتساوي مع ريال مدريد، فدفع بلاعب الوسط التشيلي ارتورو فيدال والمدافع الفرنسي صامويل اومتيتي بدلا من الكرواتي ايفان راكيتيتش والفرنسي كليمان لانغليه.

في المقابل، شارك قلب الدفاع المونتينيغري ستيفان سافيتش العائد من اصابة بدلا من الاوروغوياني خوسيه خيمينيز في تشكيلة أتلتيكو.

وفرض برشلونة أسلوبه في أول ربع ساعة، من حيث الاستحواذ واجبار اتلتيكو على التراجع.

وبعد خذ وهات جميلة بين الظهير الايسر جوردي ألبا والارجنتيني ليونيل ميسي، لعبها افضل لاعب في العالم قوية انقذها الحارس السلوفيني يان أوبلاك بقدمه ببراعة (22).

رد أتلتيكو بضربة حرة من لاعب الوسط المكسيكي هكتور هيريرا من زاوية ضيقة ازعجت الحارس البرازيلي نيتو (32)، قابلها الفرنسي انطوان غريزمان برأسية قريبة من القائم الايمن لمرمى فريق العاصمة (34).

تابع برشلونة سيطرته على مكامن اللعب محاولا الوصول الى مرمى اوبلاك، وكانت اخطر فرصه من تمريرة ذهبية لعبها المهاجم الاوروغوياني لويس سواريز الى غريزمان المندفع، فانفرد باوبلاك لكن الحارس المميز انقذ كرته الساقطة ببراعة (40).

وبين الشوطين، اجرى الارجنتيني دييغو سيميوني تغييرا في خط الوسط، فدفع بكوكي العائد من اصابة بدلا من هيريرا.

أعطى التغيير مفعوله بسرعة قياسية، فبعد 18 ثانية صدم كوكي برشلونة بعد مجهود من البرتغالي الشاب جواو فيليكس وتمريرة الارجنتيني انخل كوريا، ليهز شباك نيتو.

لكن "البعوضة" ميسي كان له رأي آخر وبسرعة، فسدد بقدمه اليمنى "الضعيفة" على مدخل المنطقة كرة جميلة في الزاوية اليمنى البعيدة لاوبلاك (51).

واصل ميسي (53) وغريزمان (56) تهديد مرمى وبلاك الصامد، لكن الاخير رضخ أمام ميسي الذي هز شباكه بعد حركة جميلة الغتها تقنية "في ايه ار" بسبب لمسة يد على الارجنتيني (59).

واشتعلت مدرجات الملعب السعودي التي شجعت بوضوح برشلونة على حساب اتلتيكو، بعرضية بعيدة من البا لعبها سواريز قوية جدا برأسه ابعدها الحارس اوبلاك ليتابعها غريزمان المندفع في المرمى شبه الخالي (62).

كاد سواريز يضيف الثالث لولا تألق اعتيادي لاوبلاك (66)، ثم تدخلت تقنية الفيديو لالغاء هدف ثان لبرشلونة حمل توقيع قلب الدفاع جيرار بيكيه وذلك بسبب التسلل (74).

لكن بديلا ثانيا لاتلتيكو صنع الفارق، اذ حصل فيتولو على ركلة جزاء لعرقلته منفردا من قبل نيتو، ترجمها ألفارو موراتا عكس اتجاه الحارس البرازيلي (81).

وفي ليلة تدخل فيها "في ايه ار" اكثر من مرة، رفض الحكم منح ركلة جزاء ثانية لاتلتيكو اثر لمسة يد على بيكيه.

قلب أتلتيكو الطاولة على برشلونة متابعا اختراق دفاعه، فبتمريرة من موراتا انفرد كوريا وسجل الهدف الثالث واستعادة التقدم (86).

دفاع برشلونة الهش سقط مجددا امام البديل الثالث ماركوس ليورنتي الذي اهدر منفردا امام نيتو (90).