الرياضة الأمريكية : اكتساح إسباني لتونس وبداية صربية وإيطالية قوية

2019-09-01 | الرياضة الأمريكية
اكتساح إسباني لتونس وبداية صربية وإيطالية قوية مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول

حقق المنتخب الإسباني فوزا ساحقا على نظيره التونسي 101-62 في اليوم الأول لنهائيات كأس العالم 2019 في كرة السلة المقامة في الصين، والذي شهد فوزا مشابها للمنتخب الصربي على أنغولا، وللإيطالي على الفيليبيني.

وقاد ريكي روبيو لاعب فريق فينيكس صنز الأميركي، إسبانيا الى تحقيق الفوز ضمن مباراة المجموعة الثالثة التي أقيمت في مدينة غوانغجو الصينية، بتسجيله 17 نقطة جعلت منه أفضل مسجل في المباراة.

لكن المنتخب التونسي بقيادة المخضرم صالح الماجري، اللاعب السابق لفريق دالاس مافريكس، والذي أنهى المباراة مع 15 نقطة، قدم شوطا أول نديا، وأنهاه متأخرا بفارق ثلاث نقاط فقط عن المنتخب الإسباني (39-42). بيد أن المنتخب الإسباني الذي يضم في تشكيلته لاعبين من طراز روبيو ومارك غاسول المتوج في الموسم الماضي بلقب الدوري الأميركي للمحترفين مع تورونتو رابتورز، فرض هيمنة مطلقة في الشوط الثاني، لاسيما في الربع الثالث الذي أنهاه بفارق 22 نقطة (30-8).

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة الثالثة، تلقى المنتخب الإيراني خسارة بفارق نقطتين فقط أمام بورتوريكو 81-83، لتتصدر إسبانيا الترتيب برصيد نقطتين، وبفارق النقاط أمام بورتوريكو.

الى ذلك، كاد منتخب ساحل العاج يحقق مفاجأة كبيرة بحق المنتخب الصيني المضيف، عندما تقدم عليه في الربع الأول وتعادل وإياه في ختام الثاني بنتيجة 29-29، قبل أن يتمكن المنتخب الأحمر من التفوق في الشوط الثاني وإنهاء المباراة لصالحه في بكين بنتيجة 70-55.

وبرز في المباراة التي أقيمت ضمن منافسات المجموعة الأولى، الصيني آيلون غوو الذي كان أفضل مسجل مع 17 نقطة أضاف إليها تسع تمريرات حاسمة.

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، حسمت بولندا لقاءها ضد فنزويلا بفوز مريح 80-69.

 

 اكتساح صربي وإيطالي

وفي مباريات اليوم، حققت صربيا بداية بلا رحمة بفوز كاسح على أنغولا 105-59 في المباراة الافتتاحية ضمن منافسات المجموعة الرابعة.

ويأمل المنتخب الذي حل وصيفا للولايات المتحدة في النسخة الأخيرة عام 2014، في استغلال غياب العديد من النجوم عن تشكيلة المنتخب الأميركي الباحث عن لقبه الثالث تواليا، للتتويج للمرة الأولى كبلد مستقل.

وفرض المنتخب الصربي نفسه كالطرف الأفضل في المباراة الافتتاحية التي أقيمت في مدينة فوشان بجنوب الصين ضمن المجموعة الرابعة، معولا بشكل أساسي على بوغدان بوغدانوفيتش، لاعب فريق ساكرامنتو كينغز المشارك في دوري المحترفين، والذي أنهى المباراة مع 24 نقطة.

الى ذلك، أضاف مواطنه نيكولا يوكيتش لاعب دنفر ناغتس الأميركي أيضا، 14 نقطة، وهما ساهما في إنهاء منتخب بلادهما الشوط الأول متقدما بفارق 18 نقطة، قبل أن يعزز الصرب بشكل لا لبس فيه تفوقهم في الشوط الثاني وينهوا المباراة بفارق 46 نقطة.

وشدد مدرب المنتخب الصربي ساشا ديوردييفيتش على أن تركيز لاعبيه سيكون على أدائهم بصرف النظر عما يحققه المنتخب الأميركي الذي سيفتقد لاعبين أبرزهم "الملك" ليبرون جيمس.

وقال بعد مباراة أنغولا "أنا لا أفكر بالمنتخب الأميركي (...) أحترمه، وأعتقد أنه أبرز المرشحين للقب. يغيب عنه بعض اللاعبين، لكنه لا يزال فريقا كبيرا مع لاعبين كبار ومدرب كبير" هو غريغ بوبوفيتش.

وفرض المنتخب الإيطالي نفسه منافسا منطقيا لصربيا على صدارة المجموعة، بتحقيقه فوزا كبيرا على الفيليبين بنتيجة 108-62، منحه المركز الأول بفارق النقاط.

وفي مباريات أخرى أقيمت السبت، حقق المنتخب الروسي فوزا صعبا في المجموعة الثانية على نيجيريا بنتيجة 82-77، في مباراة أنهى الروس شوطها الأول متقدمين 40-35. لكن المنتخب الإفريقي قدم ربعا ثالثا قويا تمكن في ختامه من معادلة النتيجة، وصولا الى التقدم في مطلع الربع الأخير والبقاء ضمن المنافسة بنتيجة 75-75 قبل أقل من دقيقة على نهاية المباراة، قبل أن تتمكن روسيا من فرض كلمتها في الثواني الأخيرة.

وفي المجموعة ذاتها، تغلبت الأرجنتين على كوريا الجنوبية 95-69.

ويبدأ المنتخب الأميركي الدفاع عن لقبه الأحد ضد الجمهورية التشيكية ضمن منافسات المجموعة الخامسة التي تضم أيضا تركيا واليابان.

ويخوض المنتخب الأردني مباراته الأولى الأحد ضد جمهورية الدومينيكان في المجموعة السابعة التي تضم أيضا فرنسا وألمانيا.

فرانس برس