الكرة الإفريقية : الأهلي والرجاء يلحقان بالزمالك إلى نصف النهائي دوري أبطال أفريقيا

2020-03-07 | الكرة الإفريقية
الأهلي والرجاء يلحقان بالزمالك إلى نصف النهائي دوري أبطال أفريقيا مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول

لحق الأهلي المصري والرجاء البيضاوي المغربي بالزمالك المصري إلى الدور نصف النهائي لمسابقة دوري أبطال إفريقيا في كرة القدم، بتعادل الأول مع مضيفه ماميلودي صنداونز الجنوب إفريقي 1-1، ورغم خسارة الثاني أمام مضيفه مازيمبي الكونغولي الديموقراطي صفر-1 السبت في إياب الدور ربع النهائي.

في المباراة الأولى في بريتوريا، تقدم الاهلي بفضل النيران الصديقة عندما سجل المهاجم ليبوهانغ مابوي بالخطأ في مرمى فريقه (21)، ورد صنداونز بسرعة عبر الاوروغوياني غاستون سيرينو (27).

وضمن الأهلي، حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في المسابقة (8)، تأهله لفوزه ذهابا بثنائية نظيفة في القاهرة، ورد الاعتبار بالتالي لخروجه من الدور ذاته الموسم الماضي على يد الفريق الجنوب إفريقي، بطل 2016، عندما خسر بخماسية نظيفة ذهابا في بريتوريا، وفاز 1-صفر إيابا في الاسكندرية.

وفي الثانية، سجل إسحاق تشيبانغو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 50، لكنه لم يكن كافيا لمواصلة مازيمبي حامل اللقب خمس مرات، لمشواره في المسابقة بعدما كان خسر صفر-2 ذهابا في الدار البيضاء.

وأهدر جاكسون موليكا ركلة جزاء لمازيمبي في الدقيقة 68 تصدى لها الحارس أنس الزنيتي.

وكان الزمالك جرَّد الترجي التونسي من اللقب الذي ناله في الموسمين الأخيرين وحرمه من أن يصبح أول فريق يتوج باللقب ثلاث مرات متتالية، عندما خسر أمامه صفر-1 إيابا في رادس بعدما كان تغلب عليه 3-1 ذهابا في القاهرة.

وفي نصف النهائي، يلعب الزمالك مع الرجاء البيضاوي (في الأول من أيار/مايو المقبل ذهابا في الدار البيضاء والثامن منه إيابا في القاهرة)، والأهلي مع النجم الساحلي التونسي أو الوداد البيضاوي المغربي اللذين يلتقيان لاحقا في رادس.

وكان الوداد البيضاوي فاز بثنائية نظيفة ذهابا في الدار البيضاء.

- "شخصية الأهلي" -على ملعب "لوفتوس فيرسفيلد" في بريتوريا، رد الأهلي الدين لمضيفه صنداونز عنما أخرجه من الدور ربع النهائي.

وقال مدير الكرة في الأهلي سيد عبد الحفيظ في تصريح لقناة ناديه "خضنا مباراة صعبة جدا أمام فريق جيد، كان تحديا كبيرا، لكن شخصية الأهلي كانت حاضرة بقوة، رغم الأجواء الصعبة التي أقيمت فيها المباراة".

وأضاف "في العام الماضي غادرنا جنوب افريقيا بحزن شديد بعد الخسارة بخماسية، واليوم نغادرها بفرحة كبيرة بالتأهل".

وتابع "البطولة هذا العام صعبة جدا، واصحاب المراكز الثانية تأهلوا على حساب الاوائل"، في اشارة لتأهل الزمالك والاهلي والرجاء بعد حلولهم في المركز الثاني في دور المجموعات (ثمن النهائي).

في المقابل، قال المدافع رامي ربيعة "كنا تحت ضغط جماهيري كبير، فالجمهور له حق على اللاعبين، للثأر من هزيمة الموسم الماضي"، مضيفا "أوفينا بالوعد بالفوز في مصر، وأغلقنا مفاتيح اللعب أمام فريق قوي، وكنا بأقدام ثابتة في جنوب افريقيا .

وسيطر صنداونز منذ البداية وكاد يفتتح التسجيل مبكرا بتسديدة قوية للبرازيلي ريكاردو ناسيمنتو تصدى لها الحارس محمد الشناوي (4)، ورد السنغالي اليو بادجي بتسديدة مماثلة تصدى لها الحارس الدولي الأوغندي دينيس أونيانغو (14).

ونجح الأهلي في افتتاح التسجيل عندما انبرى المدافع الدولي التونسي علي معلول، مسجل ثنائية الفوز ذهابا، لركلة حرة مباشرة حولها المهاجم مابوي بالخطأ في مرمى فريقه (21).

وادرك صنداونز التعادل بعد ست دقائق عندما استغل سيرينو  كرة مرتدة من الشناوي وسددها على يساره (27). 

وواصل لاعبو صنداونز ضغطهم، وانقذ الشناوي مرماه من رأسية المنفرد فيلد كاتزي (32)، فيما أهدر بادجي فرصة اعادة التقدم للاهلي من انفراد لكنه تباطأ في التسديد (44).

وواصل الشناوي تألقه بتصديه لتسديدة ثيمبا زواني (58)، وحذا حذوه أونيانغو بتصديه لتسديدة محمود متولي (64).

- الزنيتي ينقذ الرجاء -وفي لوبومباشي، أنقذ حارس المرمى الدوري الزنيتي فريقه الرجاء البيضاوي بتصديه لركلة جزاء في الدقيقة 68 من المباراة التي شهدت اقتحام جماهير مازيمبي غرفة ملابس الضيوف ومنعوهم من دخولها فنالوا الاستراحة في إحدى المساحات الخالية في الملعب حيث أعطى المدرب جمال السلامي توجيهاته الى لاعبيه أمام أنظار الجميع.

وكان منطقيا ان يضغط الفريق المضيف منذ البداية، وكاد كابونغو ان يفتتح التسجيل في الدقيقة الأولى إلا ان الزنيتي بدأ مسلسل التصديات بابعاد كرته (1).

وكاد سفيان رحيمي يمنح التقدم للرجاء بعدما انفرد بالحارس العاجي سيلفان غبوهو لكن الاخير تصدى للكرة بجسده (6)، كما انفرد لاعب مازيمبي السابق ومسجل الهدف الاول ذهابا بن مالانغو لكنه أهدر الفرصة بطريقة غربية (11).

وسدد موليكا كرة من بعيد أنقذها الزنيتي أيضاً (27)، وأبقى على شباكه نظيفة بردة فعله المميزة على تسديدة موليكا في الثواني الأخيرة من الشوط الأول.

وواصل مازيمبي الضغط في الشوط الثاني، ونجح في افتتاح التسجيل عندما مرر تريزور مبوتو كرة عرضية داخل المنطقة فاستقبلها تشيبانغو بغفلة من الشاب محمد زريدة وسددها في شباك الزنيتي (50).

واندفع لاعبو مازيمبي أكثر بعد الهدف وسط ارتباك لدى دفاع الرجاء، وحصلوا على ركلة جزاء احتسبها الحكم الأثيوبي باملاك تيسيما اثر خطأ من الزنيتي على موليكا الذي انبرى للركلة بنفسه إلا أن الحارس المغربي أنقذها بقدمه (69).

ورفع التصدي معنويات دفاع الرجاء الذي منع لاعبي مازمبي من الوصول الى شباك الزنيتي مجددا، بل أن البديل أيوب نناح كاد يوجه الضربة القاضية للمضيف عندما انفرد وسدد بقوة لكن الحارس غبوهو أبعد الكرة الى ركنية (88).