الرياضة الفلسطينية : الاولمبية والإعلام الرياضي يكرمان المصورين "محمود عجور وسرحان حسن"

2020-11-06 | الرياضة الفلسطينية
الاولمبية والإعلام الرياضي يكرمان المصورين "محمود عجور وسرحان حسن" مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول
الاولمبية والإعلام الرياضي يكرمان المصورين "محمود عجور وسرحان حسن" الفائزين بجائزة الصورة الصحافية والاكثر تداولا على مواقع التواصل الاجتماعي غزة-غزة دائرة الاعلام باللجنة الاولمبية كرم المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية الفلسطينية بغزة ظهر الخميس المصورين الرياضيين "محمود عجور وسرحان حسن" الفائزين بجائزة الصورة الصحافية السنوية لمؤسسة "بيت الصحافة الفلسطينية"، والصورة الاكثر تداولا على منصات وسائل التواصل الاجتماعي مؤخرا، وذلك بحضور د. اسعد المجدلاوي نائب رئيس اللجنة، وأ.عصام قشطة عضو المكتب التنفيذ وأ .محمد العمصي الامين العام المساعد، وأ.أسامة فلفل رئيس اتحاد الاعلام الرياضي الفلسطيني وعضو الاتحاد أشرف مطر، وامينه العام مصطفى صيام، وعدد من الاعلاميين الرياضيين. وفي مستهل اللقاء رحب د. اسعد المجدلاوي بالإعلاميين الفائزين، ولأسرة اتحاد الاعلام الرياضي مباركا لهما هذا الانجاز، وحصولهما على هاتين الجائزتين على مستوى الوطن الفلسطيني، وكذلك تهاني وتحيات اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية . واعتبر د. المجدلاوي ان الصور الصحافية أصبحت ابلغ وسيلة لإيصال الرسالة الوطنية الفلسطينية، والرياضية لجميع انحاء العالم، والتي تجسد معاناة ابناء شعبنا وكفاحه المستمر؛ من اجل نيل حقوقه الوطنية اسوة بكافة شعوب الارض. واكد على الدور المهم والمحوري للإعلام الرياضي كذلك في النهوض والارتقاء بالحركة الرياضية الفلسطينية وابراز دورها، وتقدمها وتبين الجوانب المختلفة للإعلام الرياضي الفلسطيني، ووظائفه المتنوعة . وتابع قائلا "ان اللجنة الأولمبية الفلسطينية مقبلة على مرحلة جديدة في عملها خلال الشهر المقبل تتمثل في الانتخابات الخاصة بتجديد الشرعيات الرياضية للاتحادات الرياضية المنضوية تحت مظلة اللجنة الاولمبية في محافظات الوطن، 
لافتا الى وجود قرار صريح بتحدي المصاعب من اجل انجاز العملية الانتخابية خلال شهر ديسمبر القادم وفي ظل تمسك المكتب التنفيذي للجنة بالنظم واللوائح التي تحكم هذه العملية. ودعا الاعلاميين الرياضيين الى المتابعة المستمرة وتكثيف التغطية الاعلامية للعملية الانتخابية من باب التثقيف والاعلام الرياضي المواكب لفعاليات المسيرة الرياضية، والمعبر عن نزاهة العملية الانتخابية، وبما يؤكد على وحدة ابناء شعبنا في الوطن والشتات. بدوره عبر اسامة فلفل عن سعادته واسرة اتحاد الاعلام الرياضي بهذه اللفتة الكريمة من اللجنة الأولمبية لتكريم الزميلين المبدعين" محمود عجور وسرحان حسن" ، معتبرا ان فوزهما بالجائزتين يمثل مدعاة للفخر لكل الاعلاميين الرياضيين، ونجاحاته المستمرة. واكد فلفل لان الاتحاد لدية رؤية واستراتيجية في المرحلة المقبلة؛ من اجل استكمال عملية النهوض بمكونات النهوض بواقع الاعلام الرياضي ومواكبة التطورات الحاصلة فيه ، وارتقائه وكذلك ابراز معاناة ابناء شعبنا وايصال الرسالة الوطنية. بدورهما عبر المصوران عجور وحسن عن سعادتهما باللفتة الكريمة من اللجنة الاولمبية بتكريمهما، وقدما شرحا بسيطا حول طبيعة صورتيهما الفائزتين بالجائزة، حيث لاقتا صدى واسعا على عدد من وسائل الاعلام والفضائيات ومنصات التواصل الاجتماعي ،واللتين ابرزتا معاناة شعبنا الفلسطيني في ظل سياسة القتل وهدم البيوت المستمرة من قبل الاحتلال . وتخلل احتفال تكريم المصورين عرض فيديو تسجيلي للصورتين الفائزتين بالجوائز، وهما تلخصان جانبا من معاناة ابناء شعبنا في ظل الاحتلال الإسرائيلي وهجماتها على بيوت الآمنين. كما تم تقديم الدروع التكريمية وشهادات الشكر والتقدير للمصورين "عجور وحسن" من المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية واتحاد الاعلام الرياضي ؛ تقديرا لهما على ابداعهما في مجال التصوير الصحفي.