دوري أبطال أوروبا : الريال يفرض التعادل في أنفيلد ويبلغ نصف النهائي لمواجهة تشلسي

2021-04-15 | دوري أبطال أوروبا
الريال يفرض التعادل في أنفيلد ويبلغ نصف النهائي لمواجهة تشلسي مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول
فرض ريال مدريد الاسباني حامل الرقم القياسي في عدد الالقاب (13) التعادل السلبي على مضيفه ليفربول الإنجليزي الاربعاء بملعب "أنفيلد" في ليفربول في إياب ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم، وبلغ دور الأربعة.
وكان ريال مدريد فاز 3-1 ذهاباً في مدريد الثلاثاء الماضي، فضرب موعداً في نصف النهائي مع تشلسي الانجليزي الذي تخطى بورتو البرتغالي بفوزه عليه 2-صفر ذهاباً وخسارته امامه صفر-1 اياباً في مباراتين أقيمتا في اشبيلية بسبب قيود السفر السارية بين انجلترا والبرتغال.
وتقام مباراة الذهاب على ملعب "ألفريدو دي ستيفانو" في مدريد في 28 نيسان/أبريل الحالي، والإياب في الرابع من أيار/مايو المقبل بملعب ستامفورد بريدج في لندن.
 
تألق كورتوا
 
ويدين ريال مدريد بتعادله بشكل كبير الى الاداء الجماعي للاعبيه وتألق حارس مرماه الدولي البلجيكي تيبو كورتوا الذي أنقذ مرماه من أهداف محققة مبقياً على سلسلة فريقه دون خسارة في 14 مباراة متتالية في مختلف المسابقات.
وحرم النادي الملكي مضيفه من تكرار "ريمونتادا" العام قبل الماضي عندما خسر بثلاثية نظيفة امام برشلونة قبل أن يضربه بالرباعية إياباً في الدور ذاته من المسابقة التي توج بلقبها ذلك الموسم، لكنه فشل اليوم في تسجيل ولو هدف واحد وهو الذي كان بحاجة الى ثنائية نظيفة فقط لبلوغ المربع الذهبي.
ودخل المباراة بمعنويات عالية بعد حسمه الكلاسيكو أمام غريمه التقليدي برشلونة 2-1.
وهو الموسم الثالث على التوالي الذي يلتقي فيه ليفربول مع ممثل اسباني في ربع نهائي مسابقة دوري الابطال بعد برشلونة العام قبل الماضي في طريقه الى اللقب، وأتلتيكو مدريد الذي أقصاه بالفوز عليه في أنفيلد بعد التمديد.
وهو التعادل الاول بين الفريقين في ثامن مواجهة بينهما، حيث فاز ليفربول بالمواجهات الثلاث الاولى: 1981 في المباراة النهائية (1-صقر)، و2009 في دور الـ16 (1-صفر ذهاباً في مدريد و4-صفر إياباً في أنفيلد).
ورد ريال مدريد في المواجهات الأربع التالية: دور المجموعات 2014 (3-صفر في أنفليد و1-صفر في برنابيو)، ونهائي 2018 (3-1)، وذهاب ربع نهائي النسخة الحالية (3-1).
وعلى غرار مباراة الذهاب، أبقى كلوب على لاعب الوسط الاسباني تياغو ألكانتارا على دكة البدلاء مفضلاً عليه القائد جيمس ميلنر بعدما كان دفع في مدريد بلاعب الوسط الغيني نابي كيتا قبل أن يخرجه قبل نهاية الشوط الاول بأربع دقائق.
وجلس البرتغالي ديوغو جوتا على مقاعد البدلاء بعدما بدأ أساسياً في مباراة الذهاب، فاعتمد الالماني على الثلاثي المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو مانيه والبرازيلي روبرتو فيرمينو في خط الهجوم.
وأشرك المدرب الفرنسي للنادي الملكي زين الدين زيدان لاعب الوسط الاوروغوياني فيديريكو فالفيردي مدافعاً أيمن في ظل غياب داني كارفاخال ولوكاس فاسكيس بسبب الاصابة.
 
 ضغط مبكر لليفربول
 
وضغط ليفربول منذ البداية وكاد يفعلها في الدقيقة الثانية ومن أول هجمة عندما وصلت كرة خلف الدفاع من المدافع التركي محمد كاباك الى مانيه خارج المنطقة فهيأها الى صلاح المتوغل داخل المنطقة فسددها زاحفة بيسراه أبعدها الحارس كورتوا بقدمه اليسرى.
وجرب ميلنر حظه بتسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة ابعدها الحارس كورتوا بصعوبة الى ركنية لم تثمر (11).
وكانت أول وأخطر فرصة لريال مدريد في الدقيقة 20 عندما تلاعب الفرنسي كريم بنزيمة بدفاع ليفربول وتوغل داخل المنطقة وحاول تمريرها الى البرازيلي فينيسيوس المتوغل لكنها ارتطمت بقدم المدافع كاباك وكادت تخدع أليسون لولا ارتطامها بالقائم الايمن قبل ان يشتتها الدفاع لكنها وصلت الى البرازيلي كازيميرو الذي هيأها لمواطنه فينيسيوس فسددها قوية من خارج المنطقة تصدى لها اليسون بصعوبة (20).
وأهدر صلاح فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من مانيه داخل المنطقة فسددها بيسراه فوق العارضة (41).
وسنحت امام فاينالدوم فرصة مماثلة فسددها قوية بيمناه من مسافة قريبة فوق العارضة (42).
وتابع ليفربول ضغطه بداية الشوط الثاني وتابع حارس مرمى الضيوف كورتوا تألقه بتصديه لتسديدة قوية لفيرمينو من مسافة قريبة (46).
ودفع كلوب بالكانتارا وجوتا مكان ميلنر وكاباك في الدقيقة 60.
وحذا أليسون حذو كورتوا عندما قطع انفرادين لفينيسيوس وبنزيمة في ثانيتين (66).
وتابع صلاح مسلسل إهدار الفرص عندما تهيأت أمامه كرة داخل المنطقة فتباطأ في تسديدها قبل ان يفعلها بتسديدة زاحفة ارتطمت بقدم المدافع البرازيلي إيدر ميليتاو وتحولت الى ركنية لم تثمر (68).
وأنقذ ميليتاو مرماه من هدف محقق بتصديه لتسديدة قريبة لفرمينو (69)، وتوغل جوتا داخل المنطقة وسدد بيسراه في الشباك الخارجية (70).
وأشرك زيدان ألفارو اودريوسولا مكان الالماني طوني كروس والبرازيلي رودريغو مكان مواطنه فينيسيوس (72).
وتلقى بنزيمة كرة عرضية امام المرمى فتابعها برأسه ارتطمت بالارض وعلت العارضة (81).
ولعب كلوب ورقتي السويسري شيردان شاكيري واوكسلايد تشامبرلاين مكان مانيه وفيرمينو (82)، رد عليه زيدان بالدفع بإيسكو مكان أسنسيو في الدقيقة ذاتها.
وتلقى صلاح كرة على طبق من ذهب من ألكانتارا داخل المنطقة فلعبها زاحفة ارتدت من كورتوا وتحولت الى خارج الملعب (90+2).
AFP