الدوري الفرنسي : بي إن سبورت توقف الدفعات بسبب إيقاف المباريات

2020-04-01 | الدوري الفرنسي
بي إن سبورت توقف الدفعات بسبب إيقاف المباريات مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول

علّقت شبكة "بي ان" الرياضية دفعاتها المستحقة لقاء بث دوري الدرجتين الاولى والثانية لكرة القدم في فرنسا، بسبب تجميد المنافسات نتيجة تفشي فيروس كورونا المستجد، وذلك بحسب رسالة وجهتها لرابطة الدوري واطلعت عليها وكالة فرانس برس الاربعاء.

وجاء في رسالة الرئيس التنفيذي للمجموعة القطري يوسف العبيدلي "اتخذت مجموعتنا قرار تعليق الدفعات التالية المنصوص عليها في اتفاقنا، حتى استئناف بطولتي الدرجتين الاولى والثانية وفقا لروزنامة تسمح ببثهما بشكل طبيعي لمشتركينا".

وكان يتعين على المجموعة القطرية تسديد 42 مليون يورو قبل يوم الاحد 5 نيسان/ابريل الجاري.

وشرحت المجموعة انها "أخذت في الاعتبار بشكل رئيس الغياب التام لرؤية حقيقية حول الاستئناف الفعلي لمباريات الموسم الجاري، والذي ازداد سوءا بعد قرار تمديد التعليق لخمسة عشر يوما إضافيا".

وكانت شبكة "كانال بلوس" الفرنسية امتنعت أيضا عن تسديد الدفعة المستحقة في نيسان/أبريل. نشرت صحيفة "ليكيب" الفرنسية رسالة وجهها رئيس مجلس إدارة المجموعة ماكسيم سعدة الى الرابطة، اعتبر فيها انه "من غير الممكن ان نسدد الدفعات المقبلة نظرا لأنه في ظل تعليق بطولة الدرجة الأولى، لا يمكن خوض أي مباراة، وبالتالي لا يمكن بث أي منها عبر قنواتنا".

وبحسب الصحيفة الفرنسية، كان من المقرر ان تدفع "كانال بلوس"، أكبر ناقل لمباريات الدوري الفرنسي، مبلغ 110 ملايين يورو لرابطة الدوري في الخامس من نيسان/أبريل.

وأثار توقف المباريات في فرنسا وغيرها من دول العالم، خشية العديد من الأندية من تراجع إيراداتها بشكل كبير في ظل انعدام مداخيل المباريات وتوقف عائدات حقوق البث التلفزيوني. واضطرت العديد من الأندية في مختلف البلدان الأوروبية، الى اتخاذ إجراءات لتقليص النفقات في الفترة الراهنة، لاسيما خفض رواتب اللاعبين والموظفين.

وتتقاسم "كانال بلوس" و"بي ان" حقوق بث مباريات الدوري لفترة 2016-2020، في اتفاق يقدر بنحو 760 مليون يورو سنويا، بحسب "ليكيب".

وكان المدير العام للدوري الفرنسي ديديه كويو قد صرّح في وقت سابق هذا الشهر ان الشبكتين "تدعمان القرار (تعليق المباريات). نحن في وضع استثنائي والناقلون يتفهمون ذلك".

وكان من المقرر ايضا ان تسدد الشبكتان دفعة إضافية مطلع حزيران/يونيو المقبل.

وشرحت ادارة "كانال بلوس" لفرانس برس الاثنين "في حالة القوة القاهرة، عندما لا تقام المباريات، يتم تعليق الدفعات. وها نحن في حالة قوة قاهرة.. نطبق العقد بصرامة، ولا نرى سببا للقيام بخلاف ذلك: كانال بلوس ليست مصرفا".

واصرت رابطة الدوري ان كانال بلوس لم تسدد حتى الان سوى ثلثي قيمة العقد، فيما أقيمت ثلاثة أرباع المباريات، أي بفارق 43 مليون يورو.

وقال العبيدلي في حديثه مع رابطة الدوري أنه جاهز "لمناقشة هذه المسألة سويا".

فرانس برس