الدوري الإسباني : خسارة جديدة لريال مدريد وفوز صعب لأتلتيكو

2020-11-29 | الدوري الإسباني
خسارة جديدة لريال مدريد وفوز صعب لأتلتيكو مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول
واصل ريال مدريد اخفاقاته بتلقيه خسارة جديدة في الدوري الإسباني لكرة القدم، وكانت هذه المرة على ارضه أمام ألافيس 1-2 السبت ضمن المرحلة الحادية عشرة التي شهدت فوزا صعبا لاتلتيكو مدريد على فالنسيا بهدف جاء بالنيران الصديقة.
وهي الخسارة الثالثة لريال في "لا ليغا" ما يزيد من مشاكل حامل اللقب الذي يحتل المركز الرابع بـ17 نقطة، بفارق ست نقاط عن ريال سوسييداد الذي يخوض الأحد مباراة صعبة مع فياريال الثالث وجاره أتلتيكو.
وسجل لوكاس بيريس (5 من ركلة جزاء) وجوسيلو (49) هدفي ألافيس والبرازيلي كاسيميرو (86) لريال مدريد.
ولم ينجح الفريق الملكي بأن يعكس نتيجته الجيدة أوروبيا بفوزه على إنتر ميلان الإيطالي بهدفين نظيفين في "جوسيبي مياتزا" الأربعاء ضمن الجولة الرابعة من دوري أبطال أوروبا على ادائه المحلي، فواصل نتائجه المخيبة للمباراة الثالثة تواليا بعدما كان خسر أمام فالنسيا 1-4 ثم تعادل مع فياريال 1-1 في المرحلتين السابقتين.
في المقابل واصل ألافيس نتائجه الجيدة بالابتعاد عن الهزائم للمباراة الخامسة تواليا إذ حقق فوزه الثاني بعد تغلبه على بلد الوليد 2-صفر، مقابل ثلاثة تعادلات امام برشلونة وليفانتي بنتيجة واحدة 1-1 وفالنسيا 2-2.
وأجرى الفرنسي زين الدين زيدان مدرب الميرينغي ثلاثة تبديلات على التشكيلة التي هزمت إنتر ميلان، إذ  اشرك الثنائي البرازيلي مارسيلو وكاسيميرو بالاضافة إلى ماركو أسنسيو، في المقابل استبعد الفرنسي فيرلان ميندي والنروجي مارتن أوديغار، عدا عن داني كارفاخال المصاب. واستمر غياب قائد الفريق سيرخيو راموس وهدافه الفرنسي كريم بنزيمة.
ولم يكد الفريقان يدخلان في أجواء المباراة حتى احتسب الحكم أدريان كورديرو ركلة جزاء لصالح الضيوف اثر لمسة يد على المدافع ناتشو انبرى لها بيريس بنجاح بتسديدها على يمين الحارس البلجيكي تيبو كورتوا الذي ارتمى على الجهة الصحيحة لكن دون جدوى (5). 
وتعرض ريال مدريد لصفعة جديدة باصابة مهاجمه البلجيكي ادين هازار في ركبته ما أجبر زيدان على استبداله في الدقيقة 28 بالبرازيلي رودريغو. وسيخضع هازار للفحص بالاشعة لمعرفة مدى خطورة اصابته.
وكرر ألافيس ما فعله في الشوط الأول بتسجيله هدفا في الدقائق الأولى وكان ثمرة خطأ بدأه الفرنسي رافايل فاران الذي اعاد الكرة الى كورتوا المضغوط من مهاجمين، واكمله الحارس الذي حاول تمرير الكرة إلى كاسيميرو لكن جوسيلو خطف الكرة وسددها من خارج المنطقة دون عائق امامه لإيداعها في المرمى الخالي (49).
وهو الهدف الأول الذي يهز شباك ريال من تسديدة من خارج منطقة الجزاء منذ الخامس من ايار/مايو 2019 في المباراة التي فاز فيها على فياريال 3-2 وكان عن طريق جيرار مورينو.
وكاد الفريق الضيف أن يرفع النتيجة إلى 3-صفر لكن كورتوا تصدى بنجاح لانفرادية بيريس (64).
وانقذ المدافع الفرنسي فلوريان لو جان مرماه من هدف محقق بعد تصديه لكرة الدومينيكاني ماريون دياز الرأسية بابعاده من على خط المرمى برأسه (83).
وقلص كاسيميرو النتيجة في الدقيقة 86 إلى 1-2 بتسديدة من مسافة قريبة لكن ذلك لم يكن كافيا ليمنع الفريق الملكي من الخسارة على أرضه.
واعتبر دياز بعد المباراة أن الحظ عانده أكثر من مرة في المباراة وأن فريقه يستحق ركلتي جزاء تغاضى الحكم عليهما وبرر الخسارة بكثرة الغيابات في الفريق وبجدول المباريات الزدحم.
-أتلتيكو يفوز بالنيران الصديقة على مضيفه فالنسيا-
حقق اتلتيكو مدريد فوزا صعبا على مضيفه فالنسيا بهدف جاء بالنيران الصديقة سجله المدافع طوني لاتو في مرمى فريقه في الدقيقة 79.
وتساوى اتلتيكو بالنقاط مع المتصدر ريال سوسييداد بـ23 نقطة لكل منهما مع افضلية للأخير بعدد الأهداف المسجلة، فيما مني فالنسيا بخسارته الثالثة وتجمد رصيده عند 12 نقطة في المركز العاشر.
وهو الفوز السادس تواليا لاتلتيكو في موسم لم يتذوق فيه طعم الخسارة محليا على مدى 25 مباراة، علما بان الخسارة الاخيرة له تعود الى الاول من شباط/فبراير الماضي امام جاره ريال مدريد صفر-1.
وبات اتلتيكو قريبا من الارتقاء إلى الصدارة لاسيما أنه خاض مباراة اقل من سوسييداد الذي يخوض الأحد مباراة صعبة مع فياريال الثالث.
واستمر غياب مهاجم اتلتيكو مدريد الاوروغوياني المخضرم لويس سواريز (33 عاما) لعدم تعافيه تماما من اصابة بفيروس كورونا.
في المقابل، خاض حارس اتلتيكو السلوفيني يان اوبلاك مباراته الرقم 200 بالوان فريقه في الدوري الاسباني وقد احتفظ بشباكه عذراء في 112 منها.
وشهدت المباراة تفوقا ظاهرا لرجال المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني على نظرائهم، لكن الهدف الوحيد جاء عن طريق الخطأ بعد تمريرة عرضية من البديل البلجيكي يانيك كاراسكو إلى البديل الاخر فيتولو لكن لاتو حولها إلى شباك الحارس خومي دومينيك في سعيه لتشتيتها (79).
وكسب إشبيلية ثلاث نقاط من فوز متأخر على مضيفه هويسكا بهدف دون مقابل سجله المغربي البديل يوسف النصيري في الدقيقة 83.
ورفع إشبيلية رصيده إلى 16 نقطة في المركز الخامس برصيد 16 نقطة مقابل سبع نقاط هويسكا صاحب المركز التاسع عشر قبل الأخير.
وفي مباراة اخرى تعادل التشي مع ضيفه قادش بهدف لمثله.
ورفع قادش مفاجأة الموسم رصيده إلى 15 نقطة في المركز السادس موقتا، والتشي إلى 13 نقطة في المركز الثامن.
وسبق جميع مباريات هذه المرحلة اسوة بكل البطولات الأوروبية الوقوف دقيقة صمت حدادا على الاسطورة الارجنتيني دييغو مارادونا (60 عاما) نجم برشلونة وإشبيليه السابق الذي توفي الاربعاء بعد انتكاسة صحية.
وتختتم الأحد بأربع مباريات يستهلها برشلونة بلقاء اوساسونا، ويلعب خيتافي مع اتلتيك بلباو، وسلتا فيغو مع غرناطة، وسوسييداد مع فياريال.
AFP