منتخبات : دوري الأمم : بلجيكا تقصي إنجلترا وتترقب الحسم امام الدنمارك

2020-11-16 | منتخبات
دوري الأمم : بلجيكا تقصي إنجلترا وتترقب الحسم امام الدنمارك مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول
أطاحت بلجيكا بضيفتها إنجلترا من منافسات دوري الامم الاوروبية بتغلبها عليها بنتيجة 2-صفر ضمن الجولة الخامسة ما قبل الاخيرة من منافسات المجموعة الثانية من المستوى الاول الاحد، لتنحسر بطاقة التأهل الى نصف النهائي بينها وبين الدنمارك الفائزة على ايسلندا بنتيجة 2-1 بهدف قاتل.
ومع تأهل متصدر المجموعة الى دور الاربعة، رفعت بلجيكا رصيدها الى 12 نقطة مقابل 10 للدنمارك التي تلتقيها في مباراة حاسمة الاربعاء، في حين تجمد رصيد انكلترا عند 7 نقاط في المركز الثالث، فيما بقيت ايسلندا خالية الوفاض.
وسجل يوري تيليمنز (10) ودرايز مرتنز (24) هدفي منتخب "الشياطين الحمر".
وثأرت بلجيكا من الخسارة 1-2 امام منتخب "الاسود الثلاثة" في وبمبلي في الجولة الثالثة، فيما مني الاخير بهزيمة ثانية تواليًا في البطولة القارية بعد اولى مفاجئة امام الدنمارك (صفر-1) في الجولة السابقة.
وغاب عن اللقاء على ملعب "كينغ باور" في لويفن شرق العاصمة بروكسل، كل من المدافعين هاري ماغواير وريس جيمس بعد طردهما من مباراة الدنمارك.
وقاد المدرب الاسباني روبرتو مارتينيس في مباراته الخمسين على رأس الحهاز الفني، بلجيكا الى  الفوز الحادي عشرة تواليًا على ارضها في المباريات الرسمية، وبقي المنتخب من دون هزيمة في آخر 28 مباراة رسمية على ارضه، إذ تعود آخر هزيمة الى المباراة امام المانيا عام 2010.
وافتتح تيليمنز لاعب ليستر سيتي الانجايزي التسجيل بتسديدة زاحفة من خارج منطقة الجزاء على يسار الحارس جوردان بيكفورد (10).
وأتيحت بعدها فرصتان لانجلترا لمعادلة النتيجة عندما وصلت عرضية الى جاك غريليش داخل المنطقة عن الجهة اليمنى أبعدها توبي ألدفيرلد (11)، قبل أن يبعد روميلو لوكاكو ببراعة برأسه كرة من على خط المرمى من رأسية لهاري كاين (12).
وضاعف مرتنز ابن مدينة لويفن ولاعب نابولي الايطالي تقدم حاملة برونزية مونديال 2018 بضربة حرة متقنة رائعة على يمين بيكفورد، تحصل عليها كيفن دي بورين إثر عرقلة من ديكلان رايس (24).
وستفتقد بلجيكا الى جهود اكسيل فيتسل الذي خاض مباراته الدولية رقم 110، امام الدنمارك بسبب تراكم البطاقات.
وأتيحت فرصة لكاين لمعادلة النتيجة عندما وجد مساحة للتسديد عن الجهة اليسرى من المنطقة رغم كثافة لاعبي الخصم، الا ان الحارس تيبو كورتوا تصدى برجله للكرة عند القائم الاول (44).
وكان فريق المدرب غاريث ساوثغيت الافضل في الشوط الثاني وتحصل على ركلتين حرتين عند مشارف منطقة الجزاء من دون أن ينجح في ترجمتهما هدفًا.
ووصلت الكرة الى كاين في موقع جيد داخل المنطقة سددها قناص توتنهام على غير عادته سهلة بين يدي كورتوا (57).
ولم تجد تبديلات ساوثغيت الذي استعان بجايدون سانشو ودومينيك كالفرت-لوين المتألق مع ايفرتون هذا الموسم لتخرج انكلترا خالية الوفاض.
وكاد أن يسجل لوكاكو مهاجم انتر الهدف الثالث الا ان بيكفورد تصدى ببراعة لمحاولته (77).
AFP