الدوري الإنجليزي : رسميا: عجلة الدوري الإنكليزي تعود الى الدوران في 17 حزيران/يونيو

2020-05-28 | الدوري الإنجليزي
رسميا:  عجلة الدوري الإنكليزي تعود الى الدوران في 17 حزيران/يونيو مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول

ستعود عجلة الدوري الإنكليزي الممتاز الى الدوران في 17 حزيران/يونيو بعد أن توقفت منذ آذار/مارس الماضي، وذلك بحسب ما أعلنت رابطة "بريمير ليغ" الخميس، شرط توفر جميع شروط السلامة لذلك.

وسبق لوسائل إعلام محلية عدة أن أفادت اليوم عن اتفاق لاستئناف الدوري يوم الأربعاء في 17 حزيران/يونيو، قبل أن تؤكد الرابطة ذلك في وقت لاحق، على أن تبدأ العودة بمباراتين مؤجلتين، قبل أن تقام المرحلة الثلاثين في عطلة نهاية الأسبوع ذاته.

وقال الرئيس التنفيذي لرابطة الدوري ريتشارد ماسترز "لقد اتفقنا اليوم مبدئيا على استئناف الدوري الممتاز يوم الأربعاء 17 حزيران/يونيو. لكن هذا التاريخ لا يمكن تأكيده حتى نجاحنا في تلبية جميع المتطلبات اللازمة للسلامة، لأن صحة وسلامة جميع المشاركين والمشجعين هي أولويتنا".

وتم تعليق الدوري الممتاز في 13 آذار/مارس بسبب الوباء وكانت المباراة الأخيرة قبل التوقف في التاسع منه بين ليستر سيتي وأستون فيلا (4-صفر)، في وقت كان ليفربول متربعا على الصدارة بفارق 25 نقطة عن مانشستر سيتي بطل الموسمين الماضيين وبحاجة الى الفوز بمباراتين من أصل تسع متبقية ليحسم اللقب الأول له منذ 1990.

وأمام الأندية الآن ثلاثة أسابيع فقط لكي تحضر لاعبيها بدنيا من أجل اكمال المباريات الـ92 المتبقية وتتويج ليفربول الذي يملك فرصة حسم اللقب منذ مباراته الأولى التي ستجمعه بمضيفه وجاره اللدود إيفرتون، وذلك في حال خسارة سيتي أمام أرسنال في المباراة المؤجلة من المرحلة الثامنة والعشرين.

ويرى الكثيرون بأن الفترة التي تفصل الفرق عن موعد الاستئناف قصيرة جدا، وقد يؤدي هذا الأمر الى الكثير من الإصابات في صفوف اللاعبين.

ومع ذلك، فإن العقبة الأكبر أمام استئناف المنافسات لا تزال مخاوف اللاعبين على سلامتهم وسلامة أسرهم بسبب الفيروس، وبينهم قائد واتفورد تروي ديني الذي رفض العودة الى التمارين، بعد ظهور ثلاث حالات إيجابية في صفوف الفريق، خشية نقل العدوى الى ابنه البالغ من العمر خمسة أشهر.

كما حصل الفرنسي نغولو كانتي على اذن من ناديه تشلسي لعدم الالتحاق بالتمارين الجماعية، لكن من المتوقع التحاقهما بزملائهما قريبا من أجل التحضير لاستئناف البطولة.

- إنهاء الموسم في الثاني من آب/أغسطس -

ووفقا لما ذكرته صحيفة "تايمز" الخميس،  كان على الأندية والشركات الناقلة للدوري الممتاز التقرير بين الاستئناف في عطلة نهاية أسبوع 20 أو 27 حزيران/يونيو، مع تحديد إنهاء الموسم في الثاني من آب/أغسطس كأولوية.

وأوضحت الصحيفة أن هذا يترك سبعة أسابيع أمام رابطة الدوري لإقامة المراحل التسع المتبقية (مع المباراتين المؤجلتين)، مع توجه لإقامة مرحلتين من المراحل التسع في منتصف الأسبوع، على أن تُقام المباراة النهائية للكأس الإنكليزية في التاسع من آب/أغسطس.

وصوتت الأندية الأربعاء بالاجماع على السماح بالاحتكاكات في التمارين، وذلك بعدما أجازت الحكومة البريطانية الانتقال إلى "المرحلة الثانية" من خطة استئناف منافسات المسابقات الرياضية التي تسمح للاعبين بالاحتكاك في التدريبات، بما في ذلك التصديات والمواجهات، لمساعدتهم على استعادة لياقتهم البدنية قبل العودة للمواجهات التنافسية.

وشددت رابطة الدوري الممتاز الأربعاء على ضرورة الالتزام بـ "البروتوكولات الصحية الصارمة للحرص على أن يكون ملعب التمارين بيئة آمنة بقدر الإمكان، وسيستمر إخضاع اللاعبين والأجهزة الفنية لاختبار +كوفيد-19+ مرتين في الأسبوع".

 

وبعدها بساعات معدودة، أعلنت أن السلسلة الثالثة من فحوص الكشف عن فيروس كورونا المستجد التي أجرتها الإثنين والثلاثاء، كشفت عن أربع حالات إيجابية في ثلاثة أندية، ليرتفع العدد الى 12 حالة بين لاعبين وطواقم فنية من أصل 2752 فحصا حتى الآن.

وسيسير الدوري الإنكليزي على خطى نظيريه الألماني الذي كان أول الدوريات الكبرى التي استأنفت نشاطها (أقيمت مرحلتان بعد العودة)، والإسباني الذي يأمل بالعودة الى الملاعب في 11 حزيران/يونيو.

وقال المدرب البرتغالي لنادي توتنهام جوزيه مورينيو "بصراحة، منذ استئناف الدوري الألماني +بوندسليغا+  للمنافسات وإعلان بطولتي البرتغال (الثالث من حزيران/يونيو) وإسبانيا عن مواعيد عودتهما إلى المنافسة، أعتقد أن هذا هو أصعب وقت بالنسبة لنا لأننا نريد اللعب. من الصعب رؤية الآخرين يلعبون، في حين نحن لا نستطيع ذلك".

ودخلت رابطة الدوري الآن المرحلة الحاسمة من التخطيط لخوض المباريات الـ92 المتبقية.

وبدأت المفاوضات مع القنوات التي تبث مباريات الدوري والتي تسعى الرابطة إلى إرضائها، لأن المُنتَج المقدم إلى الشبكات الناقلة (الجداول المعدلة، مباريات خلف الأبواب الموصدة ...) لن يكون هو الوعد الذي تم قطعه في بداية الموسم، وقد تضطر الأندية إلى دفع 340 مليون جنيه استرليني (380 مليون يورو) إلى قناتي "سكاي" و"بي تي" وغيرهما.

- نقل جميع المباريات الـ92 -ومن أجل محاولة التعويض على الشركات الناقلة للدوري، أكدت الرابطة في بيانها الخميس أنه "وافق المساهمون أيضا على اقتراح ببث جميع المباريات الـ 92 المتبقية مباشرة في المملكة المتحدة من قبل شركاء البث الحاليين للدوري: سكاي سبورتس وبي تي سبورتس وبي بي سي سبورتس وآمازون برايم".

وعلق ماسترز على هذه المسألة بالقول "للأسف، يجب أن تقام المباريات بدون مشجعين في الملاعب. لذلك يسعدنا أن نتوصل إلى حل إيجابي للمشجعين حتى يتمكنوا من مشاهدة جميع المباريات الـ 92 المتبقية. من المهم الحرص على أن يتمكن أكبر عدد ممكن من الناس من مشاهدة المباريات في المنزل".

وتابع "الدوري الانكليزي الممتاز وأنديتنا فخورون بوجود مشجعين متحمسين ومخلصين جدا..."، مؤكدا "سنستمر في العمل خطوة بخطوة وبالتشاور مع جميع أصحاب المصلحة في طريقنا نحو استئناف موسم 2019-2020".

وستختلف أوقات انطلاق المباريات المنقولة مباشرة في المملكة المتحدة عن الأوقات التقليدية، وقد نشرت رابطة الدوري مواعيد أيام عطلة نهاية الأسبوع (الجمعة الساعة 20,00 بالتوقيت المحلي والسبت في الساعات 12,30 و15,00 و17,30 و20,00 والأحد 12,00 و14,00 و16,30 و19,00 والإثنين 20,00)، ومنتصف الأسبوع (الثلاثاء والأربعاء والخميس في الساعة 18,00 و20,00).

فرانس برس