الدوري الإيطالي : زلاتان يعطي مفعوله منذ مشاركته الثانية مع ميلان

2020-01-11 | الدوري الإيطالي
زلاتان يعطي مفعوله منذ مشاركته الثانية مع ميلان مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول

أصاب ميلان في رهانه على السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، إذ نجح ومنذ مباراته الأولى أساسيا مع فريقه الجديد-القديم، في قيادته للفوز على كالياري في معقل الأخير 2-صفر، السبت في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وبعد أن شارك في الشوط الثاني من مباراة المرحلة الماضية ضد سمبدوريا من دون أن يتمكن من تغيير نتيجة التعادل السلبي، لعب ابراهيموفيتش أساسيا في مباراته الثانية مع ميلان الذي استعان بابن الـ38 عاما بعقد لستة أشهر قابلة للتجديد سنة واحدة، وذلك بعد أن سبق له الدفاع عن ألوان النادي بين 2010 و2012 وقاده الى اللقب الأخير في الدوري عام 2011.

ولعب السويدي دورا حاسما في الفوز الثالث فقط لميلان في آخر تسع مراحل، وذلك بتسجيله الهدف الثاني من مباراة السبت التي شهدت سقوطا رابعا تواليا لكالياري بعد سلسلة من 13 مباراة من دون خسارة.

ورفع ميلان بفوزه الثاني تواليا على كالياري والرابع في آخر خمس مواجهات بينهما (المباراة الأخرى انتهت بالتعادل)، الى 25 نقطة وتقدم موقتا حتى المركز الثامن أمام نابولي الذي يحل لاحقا ضيفا على لاتسيو الثالث، فيما تجمد رصيد كالياري عند 29 في المركز السادس بعد تلقيه الهزيمة السادسة حتى الآن.

وبعد شوط أول عقيم، على غرار مبارياته الثلاث الأخيرة التي انتهت بتعادلين سلبي وهزيمة مذلة على يد أتالانتا هي الأسوأ له منذ قرابة عقدين من الزمن (صفر-5)، وجد ميلان طريقه الى الشباك للمرة السابعة عشرة فقط هذا الموسم منذ الثواني الأولى للشوط الثاني بمساعدة الحظ، إذ وصلت الكرة للبرتغالي رافايل لياو على الجهة اليمنى، فسيطر عليها ثم سددها لترتد من المدافع وتسقط من فوق الحارس السويدي روبن أولسن (46).

ولم ينتظر ميلان طويلا لاضافة الهدف الثاني وهذه المرة عبر ابراهيموفيتش الذي وجد طريقه الى الشباك للمرة الأولى في "سيري أ" منذ 6 ايار/مايو 2012 حين سجل ثنائية من دون أن يجنب ميلان الخسارة أمام جاره إنتر (2-4)، وذلك بعدما وصلته الكرة من الجهة اليسرى عبر الفرنسي تيو هرنانديز، فأطلقها بيسراه على يسار بولسن (64).

واعتقد السويدي الذي دافع في إيطاليا عن ألوان يوفنتوس (2004-2006) وإنتر ميلان (2006-2009) أيضا، أنه سجل هدفا ثانيا برأسية رائعة، لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل (82).

ويلعب لاحقا إنتر ميلان المتصدر مع أتالانتا الخامس، الى جانب لقاء لاتسيو ونابولي.