رياضات منوعة : فوز خامس لماركيز يبعده في الصدارة قبل العطلة الصيفية

2019-07-07 | رياضات منوعة
فوز خامس لماركيز يبعده في الصدارة قبل العطلة الصيفية مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول

استمر بطل العالم الإسباني مارك ماركيز (هوندا) في حصد الانتصارات، وابتعد في صدارة ترتيب فئة "موتو جي بي" بعد فوزه الأحد بجائزة ألمانيا الكبرى للدراجات النارية على حلبة سكسنرينغ، ليدخل الى العطلة الصيفية بأفضل طريقة.

وهو الفوز الخامس هذا الموسم للدراج الإسباني الساعي الى لقبه الخامس تواليا والسادس في الفئة الكبرى، مبتعدا في صدارة الترتيب العام بفارق مريح جدا عن أقرب ملاحقيه بعدما رفع رصيده الى 185 نقطة قبل الدخول في العطلة الصيفية التي تمتد حتى الرابع من آب/أغسطس، موعد جائزة تشيكيا الكبرى.

وسيطر ماركيز على السباق الألماني من البداية حتى النهاية، مستفيدا من سقوط الفرنسي فابيو كارتارارو (ياماها) الذي كان ثانيا عند الانطلاق، في اللفة الثانية من السباق بعد أن فقد السيطرة على دراجته، على غرار الإسباني أليكس رينس (سوزوكي) الذي كان ثانيا لفترة طويلة من السباق قبل السقوط عن دراجته ما سمح لدراجي دوكاتي الإيطاليين دانيلو بيتروتشي وأندريا دوفيتسيوزو في نيل المركزين الرابع والخامس تواليا.

وتقدم ماركيز في نهاية السباق بفارق 4.587 ثانية عن مواطنه مارك فيناليس (ياماها)، فيما جاء البريطاني كال كراتشلو (هوندا) ثالثا بفارق 7.741 ثانية.

وأكد الدراج الإسباني الذي أشار الى "أن استراتيجيتنا كانت مثالية حتى وإن لم يكن انطلاقي جيدا" وأن همه الأساسي كان المحافظة على إطاره الخلفي بعد تصدره السباق، أنه لا يقهر في ألمانيا إذ حقق فوزه السابع تواليا في الفئة الكبرى والعاشر على التوالي في الفئات الثلاث، أولها عام 2010 في 125 سنتم مكعب ثم 2011 و2012 في موتو 2.

ولم يسبق لأي دراج أن حقق سبعة انتصارات متتالية في ألمانيا، والإيطالي جاكومو أغوستيني هو الأقرب الى ماركيز بخمسة انتصارات على التوالي بين 1968 و1972، لكن الأخير ما زال الدراج الأكثر فوزا في ألمانيا مع 13 إنتصارا (8 انتصارات في 500 سنتم مكعب الى جانب 5 انتصارات في فئة 350 سنتم مكعب مقابل 10 بالمجمل لماركيز في الفئات الثلاث).

وعادل ماركيز الرقم القياسي لأكبر عدد انتصارات متتالية على حلبة واحدة والمسجل باسم منافسه الإيطالي الأسطورة فالنتينو روسي على حلبة موجيلو الإيطالية، مبتعدا في صدارة الترتيب بفارق 58 نقطة عن دوفيتسيوزو (185 مقابل 127) و64 عن بيتروتشي الثالث (121 نقطة).

 

ماركيز يفوز ايضا في الفئة الثانية!

وكان الأحد يوم عائلة ماركيز بإمتياز، إذ استعاد أليكس (كاليكس)، الشقيق الأصغر لبطل موتو جي بي، صدارة ترتيب فئة موتو 2 بتحقيقه فوزه الرابع لهذا الموسم، متقدما على الجنوب إفريقي براد بايندر (كاي تي أم) والألماني مارسيل شورتر (كاليكس).

وانطلق ماركيز من المركز الأول لكنه سرعان ما خسره قبل أن يعود ويشق طريقه الى الصدارة بعد خمس لفات (من أصل 28)، ثم تمسك بها حتى خط النهاية متقدما بفارق 1.208 ثانية على بايندر و1.630 ثانية على شروتر.

وأقر ماركيز أن "انطلاقي كان سيئا، لكني عدت ونجحت في تحقيق بعض الفارق" عن ملاحقيه.

وعوض الإسباني خروجه من السباق الماضي في هولندا، واستعاد صدارة الترتيب العام بفارق 8 نقاط عن السويسري توماس لوثي (كاليكس) الذي اكتفى الأحد بالمركز الخامس خلف الإيطالي فابيو دي جانانتونيو (سبيد أب).

وفي فئة موتو 3، كان الفوز من نصيب الإيطالي لورنتسو دالا بورتا (هوندا) الذي حقق الانتصار الثاني فقط في مسيرته التي بدأت متقطعة عام 2015 وصولا الى المشاركة الكاملة اعتبارا من 2017، ما سمح له بانتزاع صدارة الترتيب العام من الإسباني آرون كانيت (كاي تي أم).

وحسم الإيطالي البالغ 22 عاما فوزه الثاني، بعد الذي حققه الموسم الماضي في جائزة سان مارينو، بعد صراع مثير جدا مع زميله الإسباني ماركوس راميريز وكانيت بالذات تخلله تبدل الصدارة بين الدراجين الثلاثة أكثر من مرة، حتى نجح دالا بورتا في الخروج منتصرا في المتر الأخير.

وتقدم دالا بورتا في السباق الذي تكون من 27 لفة وكان الياباني أيومي ساساكي (هوندا) صاحب المركز الأول فيه عند الانطلاق لكنه حل تاسعا في النهاية، بفارق 0.072 ثانية فقط عن راميريز، فيما كان الفارق بينه وبين كانيت 0.120 ثانية فقط.

ولم يكن الإيطالي الآخر رومانو فيناتي (هوندا) والإسباني راوول فرنانديز (كاي تي أم) بعيدين أيضا عن المركز الأول، إذ حلا رابعا وخامسا بفارق 0.185 و0.323 ثانية تواليا.

وتقدم دالا بورتا الذي حل ثانيا في أربعة سباقات من أصل تسعة حتى الآن، في الصدارة بفارق نقطتين فقط عن كانيت (125 مقابل 123)، فيما يحتل الإيطالي الآخر نيكولو أنتونيلي (هوندا) المركز الثالث برصيد 87 نقطة بعد اكتفائه الأحد بالمركز الثاني عشر.

وكان الإيطالي سعيدا "بالفوز قبل العطلة الصيفية" بانتظار العودة الى الحلبة في الرابع من آب/أغسطس.