دوري أبطال أوروبا : لايبزيغ يهزم يونايتد ويتأهل إلى ثمن النهائي مع سان جرمان

2020-12-09 | دوري أبطال أوروبا
لايبزيغ يهزم يونايتد ويتأهل إلى ثمن النهائي مع سان جرمان مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول
خطف لايبزيغ بطاقة التأهل إلى ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بفوزه الثلاثاء على ضيفه مانشستر يونايتد الإنكليزي 3-2 ضمن الجولة السادسة الأخيرة لمنافسات المجموعة الثامنة التي شهدت إيقاف مباراة باريس سان جرمان الفرنسي وباشاك شهير التركي بسبب عبارات عنصرية من الحكم الرابع.
وسجل الإسباني أنخلينو (2)، والمالي أمادو هايدارا (13) والهولندي جاستن كلويفرت (69) للايبزيغ، والبرتغالي برونو فرنانديش (80 من ركلة جزاء) والفرنسي بول بوغبا (82) ليونايتد.
وضمن بذلك لايبزيغ وسان جرمان بطاقتي التأهل بغض النظر عما ستسفر عنه نتيجة مباراة الفريق الفرنسي ونظيره التركي التي تقرر استئنافها مساء الأربعاء بحسب ما أكده مصدر في باشاك شهير لوكالة فرانس برس.
وقال مسؤول في الفريق التركي إن "المباراة ستستأنف غدا الاربعاء من حيث توقفت"، مشيرا الى ان "الظروف لم تكن مناسبة" لاستكمالها الثلاثاء
وكان باشاك شهير غرد على صفحته الرسمية في "تويتر": "قرر لاعبونا عدم العودة إلى الملعب".
ورفع لايبزيغ رصيده إلى 12 نقطة، بعدما كان يونايتد يتصدر المجموعة قبل هذه المرحلة، لكن خسارته وضعته في المركز الثالث برصيد تسع نقاط، وحتى في حال خسارة سان جرمان الذي يعادله بعدد النقاط ويتفوق عليه في المواجهتين المباشرتين (فاز يونايتد ذهابا في باريس 2-1، وخسر على أرضه 1-3)، فإن البطاقة الثانية ستؤول للفريق الفرنسي ثاني الترتيب.
وسينال يونايتد جائزة ترضية بالانتقال إلى دور الـ32 للدوري الأوروبي (يوروبا ليغ).
افتتح لايبزيغ سريعا التسجيل بعد تمريرة عرضية من النمسوي مارسيل سابيتيزر إلى المدافع أنخيلينو في ظهر المدافعين فسددها تحت أنظار الحارس الإسباني دافيد دي خيا (2). 
ولم يمنح أنخلينو الضيوف الوقت الكافي لالتقاط أنفاسهم فمرر كرة حاسمة لزميله في خط الدفاع هايدارا الذي باغت دي خيا بتسديدة "على الطاير" في الزاوية البعيدة (13).
وكاد أنخلينو أن يرفع النتيجة إلى 3-صفر، لكن تسديدته مرت بمحاذاة المرمى (17).
وهز الفرنسي إبراهيما كوناتي شباك يونايتد بكرة رأسية (29)، لكن العودة لحكم الفيديو المساعد أكدت وجود تسلل.
وحرمت العارضة يونايتد من تقليص الفارق بعدما تصدت لتسديدة  فرنانديش (66).
وصعب البديل كلويفرت مهمة الفريق الإنكليزي بالهدف الثالث بعد خطأ في التغطية من دي خيا استغله نجل النجم السابق لبرشلونة الإسباني وميلان الإيطالي باتريك كلويفرت بتسديدة خادعة (69).
وقلص فرنانديش النتيجة من ركلة جزاء (80)، قبل أن يعيد بوغبا الأمل للشياطين الحمر بتسديدة رأسية (82)، لكن ذلك لم يكن كافيا لكي يجنب فريقه توديع المسابقة.
وتوقفت مباراة بطلي فرنسا وتركيا في الدقيقة 14 حينما كانت النتيجة تشير إلى التعادل السلبي عندما بدأ أعضاء الجهاز الفني لباشاك شهير يقولون "لقد قال زنجي" في اشارة إلى الحكم الرابع الروماني سيباستيان كولتيسكو الذي وجه كلامه إلى مساعد المدرب الكاميروني بيار ويبو.
وقام حكم المباراة أوفيدو هاتيغان بطرد ويبو ما اثار سخط لاعبي الفريق الضيف الذين خرجوا من الملعب.
وكان الفريق التركي خارج المنافسة في المركز الرابع بثلاث نقاط بفارق ست عن الفرق الثلاث الأخرى في المجموعة قبل هذه الجولة.
AFP