الدوري الإنجليزي : يونايتد على بعد نقطة من ليستر الرابع

2020-07-10 | الدوري الإنجليزي
يونايتد على بعد نقطة من ليستر الرابع مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول
اصبح مانشستر يونايتد على بعد نقطة من ليستر سيتي الرابع، بعد فوزه الرابع تواليا في الدوري الانكليزي لكرة القدم، الخميس على حساب مضيفه المهدد بالهبوط استون فيلا 3-صفر ضمن المرحلة الرابعة والثلاثين.
ويحقق لاعبو المدرب النروجي اولي غونار سولسكاير نتائج لافتة بعد استئناف الدوري المتوقف ثلاثة اشهر بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، ولم يخسروا في آخر عشر مباريات في الدوري و17 مباراة في مختلف المسابقات.
وضرب يونايتد عصفورين بحجر واحد، فإلى تضييقه الخناق على ليستر سيتي وتعزيز آماله بالتأهل الى دوري ابطال اوروبا، ابتعد كثيرا عن ولفرهامبتون السادس رافعا الفارق معه الى ست نقاط.
ولم يخسر يونايتد في آخر 21 زيارة الى ملعب فيلا ضمن الدوري، وهو رقم قياسي للاندية المشاركة في البريمرليغ. كما تجمد رصيد فيلا عند فوز يتيم من اصل آخر 43 مواجهة ضد يونايتد في الدوري، كانت عام 2009 في ملعب "اولد ترافورد".
وللمرة الاولى منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2006، خاض مانشستر يونايتد اربع مباريات متتالية في الدوري بتشكيلة أساسية ثابتة.
وكان فيلا الاقرب الى افتتاح التسجيل، لكن تسديدة المصري محمود حسن "تريزيغيه" ارتدت من قائم الحارس الاسباني دافيد دي خيا (25). ولعب دي خيا مباراته الرقم 399 مع يونايتد، ليصبح الاجنبي الاكثر خوضا للمباريات مع "الشياطين الحمر".
لكن بعدها بدقيقة، وخلافا لمجريات اللعب، احتسب الحكم ركلة جزاء جدلية ليونايتد لخطأ من إزري كونسا على البرتغالي برونو فرنانديش، تولى لاعب وسط سبورتينغ السابق ترجمتها مفتتحا التسجيل (27).
وهذه الركلة الثالثة عشرة ليونايتد هذا الموسم في الدوري، وهو رقم قياسي بالمشاركة مع ليستر (2016) وكريستال بالاس (2005).
وفي الثواني الاخيرة من الشوط الاول، تابع اليافع مايسون غرينوود (18 عاما) تألقه في الآونة الاخيرة، عندما اطلق كرة صاروخية من حافة المنطقة لم يترك فيها اية فرصة للحارس الاسباني المخضرم بيبي رينا (45+4).
واصبح غرينوود رابع لاعب بعمر 18 عاما أو اقل يسجل في ثلاث مباريات تواليا في الدوري، بعد داني كادامارتيري (1997)، مايكل أوين (1997 و1998) وفرانسيس جيفرز (1999).
وقضى لاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا على آمال المضيف عندما استلم ركنية من فرنانديش واطلقها محكمة من خارج المنطقة في الزاوية اليمنى البعيدة (58). وكاد الفرنسي انطوني مارسيال يسجل الرابع بيسراه لكن كرته ارتدت من العارضة (60).
واصبح يونايتد اول فريق في تاريخ الدوري الحديث يحرز اربعة انتصارات متتالية بفارق ثلاثة أهداف او اكثر (3-صفر على شيفيلد وبرايتون وفيلا، 5-2 على بورنموث)، علما ان آخر فريق حقق هذا الانجاز في النظام القديم للدوري كان ليفربول في تشرين الاول/اكتوبر 1987.
وعبّر بوغبا عن سعادته لتسجيل هدفه الاول هذا الموسم "نحن سعداء من انفسنا. مانشستر فريق كبير ونريد رفع مستوانا دوما. يجب ان نبقي اقدامنا دوما على الارض. يجب ان نتابع العمل".
AFP