الدوري الإنجليزي : ديوغو جوتا يعيد ليفربول الى سكة الانتصارات

2021-03-16 | الدوري الإنجليزي
 ديوغو جوتا يعيد ليفربول الى سكة الانتصارات مشاهدة الصورة
المصدر : فريق احلى جول

اعاد المهاجم الدولي البرتغالي ديوغو جوتا فريقه ليفربول حامل اللقب الى سكة الانتصارات بتسجيله هدف الفوز في مرمى مضيفه وفريقه السابق ولفرهامبتون 1-صفر الإثنين في ختام المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الانكليزي في كرة القدم.

وسجل جوتا الذي انضم الى ليفربول في ايلول/سبتمبر الماضي مقابل 57 مليون دولار الهدف الوحيد في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع من الشوط الأول.

ولعب جوتا الذي غاب اكثر من ثلاثة أشهر بسبب الاصابة، أساسيا الى جانب الثنائي المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو مانيه، في غياب البرازيلي روبرتو فيرمينو، فكان الثلاثي صانع هدف الفوز من هجمة مرتدة منسقة تبادل خلالها صلاح الكرة مع مانيه ومنه الى البرتغالي المتوغل داخل المنطقة فسددها قوية بيسراه على يمين مواطنه حارس المرمى الدولي روي باتريسيو الذي لمس الكرة بيده دون أن ينجح في إبعادها.

وهو الفوز الاول لليفربول بعد خسارتين متتاليتين والثاني في مبارياته الثماني الاخيرة التي مني خلالها بست هزائم بينها خمسة على ملعبه "أنفيلد".

واستفاد ليفربول جيدا من خسارة ايفرتون امام ضيفه بيرنلي 1-2 السبت، وتوتنهام امام جاره ومضيفه ارسنال بالنتيجة ذاتها الاحد، ليلحق بالاول الى المركز السادس برصيد 46 نقطة وبفارق نقطة واحدة امام توتنهام الذي تراجع الى المركز الثامن، علما بأنه لعب مباراة أكثر منهما.

كما استغل ليفربول ايضا خسارة وست هام الخامس امام مانشستر يونايتد الثاني صفر-1 الاحد، وتعثر تشلسي الرابع امام مضيفه ليدز يونايتد سلبا السبت، ليقلص الفارق الى نقطتين عن الاول والى اربع نقاط عن الثاني في سعيه الى إنهاء الموسم بين الأربعة الأوائل لضمان مشاركته في مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وخاض ليفربول المباراة في غياب العديد من نجومه بسبب الاصابة، وعانى الامرين لتحقيق الفوز لأن ولفرهامبتون كان الطرف الأفضل والأخطر أغلب فترات المباراة خصوصا في شوطها الأول.

وكاد ولفرهامبتون يفعلها مبكرا بتسديدة قوية لمدافعه الدولي البرتغالي نيلسون سيميدو تصدى لها حارس المرمى البرازيلي أليسون بيكر بصعوبة (5).

وأهدر مانيه فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل اثر تلقيه كرة عرضية من ترينت-ألكسندر أرنولد فتابعها بارتماءة رأسية بجوار القائم الأيسر للحارس باتريسيو (37).

ونجح ليفربول في افتتاح التسجيل من هجمة مرتدة منسقة تبادل خلالها صلاح الكرة مع مانيه ومنه الى جوتا المتوغل داخل المنطقة فسددها قوية بيسراه اسكنها على يمين الحارس باتريسيو (45+2).

وسجل صلاح هدفا ألغاه الحكم بداعي التسلل بعد اللجوء الى حكم الفيديو المساعد "في آيه آر" (85).

وشهدت الدقيقة 86 إصابة حارس مرمى ولفرهامبتون بارتجاج في الدماغ اثر اصطدامه بقائده المدافع كونور كودي حيث توقفت المباراة لأكثر من 13 دقيقة قبل ان يتم اخراجه على نقالة ودخل جون رودي مكانه.

وكان ولفرهامبتون أنهى تبديلاته القانونية الثلاثة، فاستفاد من التبديلات الاضافية في حالات الارتجاج الدماغي.

وكانت أندية الدوري صوتت على إدخال تبديلين إضافيين لكل مباراة ولكل فريق في حالة إصابة لاعب بارتجاج في الدماغ اعتباراً من كانون الثاني/يناير الماضي.

وقال مدرب ولفرهامبتون البرتغالي نونو إسبيرتو "إنها إصابة قوية، التحام بينه وبين كودي ونتمنى التعافي لباتريسيو، الجهاز الطبي أخبرني بأنه واع وسنرى ما ستكشف عنه الفحوصات".

وسبق لولفرهامبتون أن عاش في تشرين الثاني/نوفمبر صدمة إصابة هدافه الدولي المكسيكي راوول خيمينيس بارتجاج في الدماغ اثر اصطدام مع مدافع ارسنال الدولي البرازيلي دافيد لويز، وهو يغيب عن الملاعب منذ ذلك الحين.

وحاول ولفرهامبتون تدارك الموقف في الدقائق المتبقية دون جدوى.

فرانس برس